العاصمة عدن

رفض واستنكار أكاديمي ومجتمعي واسع لقرار إقالة الدكتور سالم الطاهري مدير عام البعثات بوزارة التعليم العالي

وكالة أنباء حضرموت

لقي قرار إقالة الدكتور سالم الطاهري مدير عام البعثات بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، رفض واستنكار أكاديمي ومجتمعي واسع.

وأثار قرار الإقالة استنكارا واسعا من قبل عدد كبير من الأكاديميين والتربويين وطلاب الجامعات، لما يتمتع به مدير عام البعثات بوزارة التعليم العالي د. سالم الطاهري من سمعة طيبة خلال السنوات الماضية منذ توليه إدارة البعثات.

و كانت وسائل إعلام محلية قد تناولت خلال الأسبوعين الماضيين مداخلة هاتفية على إذاعة "هنا عدن" للدكتور سالم الطاهري، حيث تطرق الدكتور الطاهري من خلالها وبكل شفافية لطرح عدة قضايا مهمه تتعلق بالبعثات وإجراءات غير قانونية يمارسها وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وتورطه في قضايا فساد إداري.

ولقد أثارت تلك المقابلة حفيظة الوزير الوصابي واصدر قرار إقالة الدكتور الطاهري واستبداله بأحد المقربين.

وأصبحت قضية وزارة التعليم العالي والبعثاث حديث الشارع بمختلف شرائحة، حيث استنكر العديد من النشطاء والشخصيات الاجتماعية والاكاديمية هذا التصرف وأستهداف أحد الكوادر الأكاديمية بسبب كشفه عن فساد وتلاعب بمستقبل الأجيال القادمة.

ومن جهتها طالبت منتديات وملتقيات ثقافية وجماهيرية ومنظمات المجتمع المدني، بفتح تحقيق حول هذه القضية التي أصبحت قضية رأي عام تستدعي رئيس الحكومه د. معين عبدالملك التدخل العاجل.

وأشاروا إلى أنهم بصدد تنظيم وقفة احتجاجية سيتم خلالها منع الوزير من دخول مبنى ديوان الوزارة، للتعبير عن رفضهم واستنكارهم لقرار إقالة الدكتور سالم الطاهري.

هذا وكانت جمعية ملتقى ابناء شبوة التعاوني التنموي، هي الأخرى استنكرت قرار إقالة الدكتور الطاهري، ووجهت مذكرة نيابة عن ابناء شبوة إلى معالي رئيس الوزراء د. معين عبدالملك، طالبته بالتدخل وإيقاف عبث وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وإعادة الدكتور سالم الطاهري إلى عمله كمدير عام لإدارة البعثات.